Post Top Ad- blog3

Sunday, December 2, 2018

خطوة هامة من يوتيوب لنشر انتاجها الخاص

قررت يوتيوب اجراء تعديل جذري على سياستها في ما يخص المحتوى الأصلي الذي تصنعه، بعد أن هذا المحتوى حكرًا على من يدفعون رسومًا شهرية مقابل 12$. وتتجه الشركة التابعة للشركة الأم "ألفا بت" (غوغل سابقا) إلى إلغاء الاشتراكات الشهرية مقابل إدراج إعلانات لتعويض الأرباح وتكاليف الإنتاج.
ووفقًا لموقع The Hollywood Reporter، فإن الشركة ستحول خدمتها المدفوعة لتكون متاحة للجميع خلال العام 2020 لتصل حوالي 2 مليار مستخدم بحلول ذلك العام.
ولم يتم الكشف عن تفاصيل كافية لطريقة الإعلانات التي ستتبعها الشركة بخصوص كونها مماثلة لإعلانات الفيديوهات العادية أو مثلما هو الحال مع الإعلانات التلفزيونية، لكن الشيء الأساسي هو أن يوتيوب ترغب برفع شعبية محتواها الأصلي لمقارعة أمازون ونتفليكس.

Post Top Ad-blog4